نشر في | 08.17.17

خلال مؤتمر الأعمار والاستثمار الخاص بمحافظة ديالى

رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار … يجب تفعيل النافذة الواحدة بشكل حقيقي وتوفير البيئة القانونية المناسبة للمشاريع الاستثمارية

أكد الدكتور سامي رؤوف الأعرجي رئيس الهيئة الوطنية للإستثمار أهمية توحيد الرؤى والأهداف الاقتصادية في عدد من القضايا المتعلقة بنشاط الاستثمار في العراق من خلال تحديد الفرص الضائعة والمعالجات المطلوبة عبر قرارات جريئة ونافذة يجب أن تتخذها الجهات الاقتصادية المعنية في الدولة .

وقدم خلال مؤتمر الأعمار والاستثمار الخاص بمحافظة ديالى والذي نظمته الهيئة الوطنية للإستثمار بالتنسيق مع لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية اليوم الأربعاء ١٦/٨/٢٠١٧ عددا من المحاور التي تمثل أبرز المعوقات في مسيرة الاستثمار  ممثلة بفقرات لم يجري تطبيقها في قانون الاستثمار رقم (13) لسنة (2006) المعدل  ومنها تفعيل النافذة الواحدة بشكل حقيقي وحل مشكلة الأراضي والخدمات المالية والمصرفية بالأضافة الى أعطاء حصانة أكبر لعمل هيئات أستثمار المحافظات وعدم التدخل بعملها وأختيار الأشخاص المناسبين لها وفق قانون الاستثمار والأنظمة والتعليمات الخاصة به .

 من جانبه أوضح السيد النائب برهان المعماري ممثل عن لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية وعن محافظة ديالى في كلمته ان المحافظة اليوم هي أكثر استعدادا من اي وقت آخر للتطور والازدهار وعلينا جميعا ان نستثمر الفرص الحقيقية المتاحة فيها من إمكانيات بشرية وفرص واعدة وسوق مفتوحة ، مؤكدا دعم اللجنة والدولة لكل خطوة مباركة بهذا الاتجاه

 

وكان السيد مثنى التميمي محافظ ديالى قد وجه خلال كلمة له في المؤتمر رسالة تطمينية لكل الجهات الراغبة والعازمة على الاستثمار في المحافظة بأنها أصبحت الآن تنعم ببيئة أمنية مستقرة وأن وضع الخارطة الاستثمارية وتحديثها يتيح للجميع الاطلاع على الإمكانيات والموارد المتاحة بها وعلى الرغم من كونها إحدى المحافظات التي تعرضت لهجوم داعش الأ انها تمكنت بتظافر كل الجهود فيها إلى طرد آخر من نفر داعش عن أراضيها والمحافظة على تنوعها العشائري الأصيل .

ونائباً عن رئيس مجلس محافظة ديالى أستعرض السيد محمد جواد الحمداني عدداً من الفرص المتاحة في قطاعات مختلفة من بينها ( النفط والغاز ، الصحة ، الأسكان ، البنى التحتية أضافة الى القطاع الزراعي والصناعي ) ، مؤكداً أن المجلس سيكون من أقوى الساندين والداعمين لأي مشروع أستثماري يعود بالمنفعة على أهالي المحافظة الذين طالما عانوا من الأهمال وقلة الخدمات ، مبيناً أن موقع المحافظة القريب من بغداد والممرات البرية التي تربطها بدول الجوار تمثل جميعها نقاط جذب وقوة للشركات الراغبة بالأستثمار فيها .

وشهدت أعمال المؤتمر تقديم عرضاً تفصيلياً بأبرز الفرص الأستثمارية المتاحة في المحافظة من قبل الدكتور سامي الاعرجي رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار وعرضاً أخر للسيد رئيس هيئة استثمار محافظة ديالى السيد مجول مهدي مع كلمات أخرى لمناسبة أنطلاق أعمال الأعمار في المحافظة للسادة رعد الماس عضو مجلس النواب عن المحافظة ورئيس أتحاد الصناعات العراقي والأمين العام لاتحاد الغرف التجارية العراقية ونائب رئيس أتحاد رجال الأعمال العراقي ورئيس مجلس الأعمال الوطني العراقي .

وحضر أعمال المؤتمر السيد رئيس لجنة الأقتصاد والأستثمار النيابية وعدداً من السادة أعضاء مجلس النواب العراقي وعدد من السادة الوكلاء والمدراء العامين لوزارات ( الصناعة ، الزراعة ، الكهرباء والأعمار والأسكان والبلديات ) وعدد كبير من رجال الأعمال والمستثمرين .

.

Footer Social Icons Arabic