بالتعاون مع وزارة التجارة الأمريكية  

الهيئة الوطنية للاستثمار  تعقد ورشة عمل لتنمية فرص الحصول على حقوق الامتياز في العراق

 

عقدت الهيئة الوطنية للاستثمار الثلاثاء 21/1/2014 بالتعاون مع برنامج تطوير القانون التجاري في وزارة التجارة الأمريكية والسفارة الامريكية في بغداد ورشة عمل في مقر الهيئة تحت عنوان ” تنمية فرص الحصول على حقوق الامتياز في العراق ” كمقدمة للمفاهيم الأساسية لحقوق الامتياز في استخدام علامة او اسم او نظام تجاري أمريكي  وإدارة ذلك النشاط في العراق بحضور معالي رئيس الهيئة الدكتور سامي رؤوف الاعرجي وممثلين عن وزارتي الخارجية والتجارة الأمريكية وعدد من المسؤولين في الهيئة وحوالي (60) رجل اعمال من منظمات اقتصادية محلية مختلفة تمثل القطاع الخاص    العراقي  .

واكد رئيس الهيئة خلال ترأسه الجلسة الافتتاحية ضرورة اطلاع العراق على التجارب الاقتصادية العالمية المتميزة والاستفادة منها في دفع العملية الاقتصادية في البلاد ، موضحا ان هناك اجتماعان سيعقدان بين الجانبين بهذا الخصوص وان هذه الورشة  هي الاجتماع الاول وهو مخصص لمناقشة حاجة العراق المطلوب توفرها من سلسلة الخدمات الامريكية  وماهي المتطلبات القانونية والادارية لادخالها للبلاد أما الاجتماع الثاني فمن المؤمل عقده في شهر أذار من العام الحالي في بغداد بحضور الشركة الامريكية المانحة للامتيازات لتلتقي بالقطاع الخاص العراقي لعقد الاتفاقات ، حيث سترشح الهيئة ممثلين عن القطاع الخاص العراقي ممن تجد فيهم الكفائة وتحمل مسؤولية تمثيل اسماء شركات عالمية كبيرة ومدى التزامهم بالخطط الفنية والادارية الموضوعة .

ودعا رجال الاعمال العراقيين لاستثمار فرصة الحصول على حقوق الامتياز للعلامات التجارية الأمريكية في العراق بالشكل الأمثل الذي يقدم الخدمات المختلفة للعائلة العراقية حتى يصل الى فتح سلسلة مطاعم ومراكز تجارية وفنادق عالمية في عموم محافظات العراق بما يحقق الفائدة المرجوة منه لكل الاطرف  ، لاسيما وان السوق العراقية سوق واعدة لدخول الشركات العالمية وفيها قدرة شرائية عالية .

واضاف ان الهيئة رشحت عدد من المحافظات لدخول تلك العلامات التجارية اليها كخطوة أولى تتبعها خطوات اخرى حتى تغطي تلك العلامات التجارية العالمية جميع انحاء العراق ، مشيرا الى ان الترشيح مبني على أساس القدرة الشرائية للمواطنين والمقومات اللوجستية لكل محافظة.

من جانبه قدم السيد كيث كرتيس رئيس المستشارين التجاريين في السفارة الامريكية في بغداد شكره وتقديره للهيئة الوطنية للاستثمار لاستضافتها اعمال الورشة ، مبينا ان هذه الورشة تأتي ضمن خطة عمل وضعت بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للاستثمار ودائرة التجارة الخارجية الامريكية وبرنامج تطوير القوانين التجارية ، وتتضمن الخطة ثلاث مراحل تبدأ في تحديد أصحاب الامتياز المحتملين من قبل الهيئة الوطنية للاستثمار يليها تدريب المرشحين على المفاهيم الاساسية للامتياز والمرحلة الأخيرة تتمثل بإقامة جولة دراسية من شأنها أيضا تجهيز المرشحين لعملية التفاوض على اتفاق حق الامتياز .

وركزت الورشة في جلستها الاولى على العناصر الأساسية لنموذج الامتياز التجاري (ايجابياته وسلبياته ) مع مراجعة انواع مختلفة من الاتفاقات المتعلقة بالامتياز ، اما الجلسة الثانية فقد ناقشت كيفية تحديد وتحليل فرصة الامتياز من أصحاب الامتياز المحتملين مع التركيز على المعايير التي يستخدمها مانحي الامتياز لتحديد اصحاب الامتياز المؤهلين .

وكانت الورشة قد شهدت شرح عن فوائد منح حقوق الامتياز وأثارها الاقتصادية على العراق من خلق فرص عمل وتنمية القطاع الخاص وإيجاد منتجات وخدمات محسنة مع جذب استثمارات أجنبية مستقبلية ، إضافة الى شرح عن كيفية اختيار العلامة التجارية المناسبة لطبيعة البلد  وأنواع حقوق الامتياز الأمريكية ومنها (المطاعم ، الخدمات المحاسبية ، بيع وخدمات السيارات ، الصيدليات العيادات الطبية ، فنادق ، المراكز التجارية و المولات ) وغيرها الكثير ، كما شهدت الورشة مناقشات موسعة بين المحاضرين ورجال الإعمال شملت إيضاح عدد من استفسارات الحاضرين .

يذكر ان هنالك مايقارب مليون شركة امتيازية في الولايات المتحدة الأمريكية تشمل 50% من حجم المبيعات في السوق الامريكية المحلية والعاملين فيها يمثلون 2.6% من القوة العاملة في القطاع الخاص الأمريكي ، كما ان الشركات الامتيازيه هذه تساهم بـ4% من الإنتاج المحلي الإجمالي (GDP  ) سنويا .