انطلاق عمليات البناء والتشييد في مشروع مدينة بسماية السكني

انطلاق عمليات البناء والتشييد في مشروع مدينة بسماية السكني

نهاية شهر اذار المقبل

انطلاق عمليات البناء والتشييد في مشروع مدينة بسماية السكني

يشهد شهر آذار المقبل ارتفاع أول المباني من مشروع مدينة بسماية السكني ، حيث باشرت شركة هانوا المنفذة للمشروع في شباط الحالي بالمرحلة الثانية من عملية تشييد الأسس الخاصة بالمباني (الخرسانة الأولية)، للوجبة الأولى من المشروع والتي من المؤمل تسليمها للمسجلين عليها منتصف العام المقبل وتعد هذه المرحلة مكمله لعملية دك الركائز الكونكريتية في التربة.

صرح بذلك مصدر مسؤول في شركة هانوا للمكتب الإعلامي في الهيئة الوطنية للاستثمار ، موضحا ان الخرسانة الأولية هي عبارة عن طبقه كونكريتية ذات سٌمك خفيف تصب بشكل مباشر على سطح التربة ، من اجل  تهيئة الأرض لمراحل التشييد  القادمة ، بالإضافة الى ان هذه  الطبقة  تساعد على تحديد مواقع  تركيب حديد التسليح ألـ (Rebar Works) بشكل أسهل مما هو عليه عند تعيينها على سطح التربة مباشرة عن طريق خطوط ترسم على السطح.

وأضاف ان هذه العملية تتبع بإعمال التسليح والتي تساعد على تعزيز متانة الأسس الكونكريتية ، حيث يتم تركيب المئات من القضبان الفولاذية او مايعرف بـ (شيش التسليح) على سطح الطبقة الكونكريتية الخفيفة وربطها بالأجزاء الظاهرة من الركائز الكونكريتية الصلبة، ومن ثم تليها عملية صب ثانية في قوالب خاصة بشكل يجعل حديد التسليح متغلغل ومغطى بالكونكريت بشكل كامل.

وعلى صعيد متصل افاد المصدر ان الشركة باشرت بعملية الانتاج التجريبي لخرسانة الاساس في مجمع مصانع مدينة بسماية ، مبينا ان خرسانة الأساس او ما يعرف بالـ (Socle) هي إحدى أنواع الخرسانة المسبقة الصب التي يتم إنتاجها في مجمع مصانع بسماية تعمل على تقوية وتعزيز الأسس , فهي حلقة الوصل بين الجدار الخارجي للوحدة السكنية ( السندويج بنل ) و سقف او أرضية الوحدة السكنية لتشكل ما يعرف بالطابق الأرضي.

الجدير بالذكر ان الوجبة الأولى التي تسلم للمواطنين من مشروع مدينة بسماية الجديدة تقع بالقرب من بوابة بغداد على الطريق الرابط بين بغداد – الكوت و في الأشهر القليلة المقبلة سيشهد المواطنون ارتفاع المباني في المدينة بشكل ملحوظ