تحتفل الهيئة الوطنية للاستثمار وضع حجر الأساس لأكبر مشروع المدينة السكنية في مشروع العراق

تحتفل الهيئة الوطنية للاستثمار وضع حجر الأساس لأكبر مشروع المدينة السكنية في مشروع العراق

برعاية دولة رئيس الوزراء الأستاذ نوري كامل المالكي

Ground Breaking.JPG-38c7c678
برعاية دولة رئيس الوزراء الاستاذ نوري كامل المالكي وضعت الهيئة الوطنية للاستثمار الاربعاء 30/5/2012 حجر الاساس لمشروع مدينة بسماية السكني لبناء (100) الف وحدة سكنية متكاملة الخدمات ، والذي يعد من أكبر المشاريع الأسكانية في العراق وهو جزء من حصة بغداد البالغة ( 224 الف ) وحدة سكنية ضمن مشروع بناء مليون وحدة سكنية في عموم العراق الذي تتبناه الهيئة الوطنية للاستثمار.

بعد أن تم توقيع عقد تنفيذ المشروع في مبنى رئاسة مجلس الوزراء بنفس اليوم والذي وقعه عن الجانب العراقي رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار الدكتور سامي رؤوف الاعرجي ومن الجانب الكوري رئيس شركة (هانوا) الكورية الجنوبية وبحضور دولة رئيس الوزراء الأستاذ نوري المالكي ورئيس مجلس أدارة مجموعة شركات هانوا.

وقال دولة رئيس الوزراء خلال كلمة له بهذه المناسبة ان مشروع مدينة بسماية مدينة عصرية متكاملة الخدمات وفق احدث المواصفات العالمية وستكون نموذجا لجميع المحافظات التي لديها حصص في مشروع المليون وحدة سكنية وهو انطلاقة للمشروع الوطني الكبير لحل ازمة السكن في البلاد ، مبينا ان الحكومة بذلت الكثير من الجهود والأمكانيات لدعم المشروع من خلال توفير الاسعار الملائمة للوحدات السكنية.

واشار الى ان الحكومة لديها توجه لبناء 200 الف وحدة سكنية توزع مجانا للفقراء واصحاب السكن العشوائي لمعالجة ظاهرة المتجاوزين وستتحمل الحكومة نفقات هذه الوحدات ، داعيا الجهات ذات العلاقة الى الاسراع في اتخاذ الاجراءات اللازمة لاقامة هذه المشاريع وتهيئة البيئة المناسبة لها .

من جانبه قال رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار د . سامي رؤوف الاعرجي ان مشروع بسماية هو الخطوة الاولى على طريق مشروع الاسكان الوطني الذي وضع وفقا للخطة الخمسية (2010 – 2014 ) الذي تقدر بموجبه حاجة العراق للوحدات السكنية بمليوني وحدة سكنية ، مشيرا الى ان وضع حجر الاساس هذا ياتي نتيجة جهود سنتين من المفاوضات الفنية والمالية والقانونية مع اكثر من 150 شركة عالمية تقدمت لتنفيذ هذا مشروع ، مؤكدا ان الهيئة اولت اهتماما كبيرا بقطاع السكن لما له دور اقتصادي واجتماعي مهم .

موضحا ان اللجنة المختصة والمشكلة لمشروع بناء مليون وحدة سكنية التي تضم في عضويتها ممثلين عن معظم الوزارات والجهات ذات العلاقة وفي مقدمتها وزارة الاعمار والاسكان كان لها دور كبير بدراسة العروض الخاصة بالمشروع ووضع المحددات الفنية ومناقشة كل تفاصيلها لكي تكون الوحدات السكنية وفق افضل المقاييس الحديثة المناسبة لظروف العراق المناخية والاجتماعية ، فضلا عن تهياة كل الخدمات المطلوبة لساكني المدينة .

وافاد ان الهيئة توصلت بالمفاوضات مع الشركة المنفذة للمشروع الى قواسم مشتركة مقبولة من كلا الطرفين ليتم تنفيذ المشروع وفق افضل الصيغ وبجدول زمني مضغوط امده سبع سنوات تبدأ باستلام الوجبة الاولى من الوحدات السكنية وبمعدل (1800) شقة شهريا ابتدأ من الشهر (28) من بدء التنفيذ ولغاية الانتهاء من بناء المشروع وبذلك تكون الهيئة قد ساهمت بتحقيق انطلاقة كبرى لاعادة بناء العراق والاقتصاد الوطني ، معربا عن شكره وتقديره لدولة رئيس الوزراء لدعمه الكبير والمتواصل لهذا المشروع ومشاريع الهيئة الاخرى، التي سترى النور قريبا على طريق بناء العراق ، اضافة الى جميع الوزارات والجهات الساندة التي اسهمت بشكل مباشر او غير مباشر من اجل اظهار المشروع على ارض الواقع وفي مقدمتها وزارات المالية والاعمار والاسكان والزراعة والبلديات و التجارة والتعليم العالي والبحث العلمي والدفاع والداخلية والنفط والبيئة ومحافظة بغداد.

هذا واكد وزير الاعمار و الاسكان المهندس محمد صاحب الدراجي في كلمة له خلال الاحتفاليه ان الوزارة ستكون ملزمة بفتح طريق من مركز مدينة بغداد الى مدينة بسماية من تخصيصات الوزارة وتوفير هيئة خاصة للمهندس المقيم تشارك فيها الهيئة الوطنية للاستثمار لمراقبة جودة العمل بالمشروع ، مفيدا ان مشروع مدينة بسماية السكني سيغطي ما نسبته (5% ) من حاجة البلد من الوحدات السكنية.

من جانبه اكد رئيس مجلس أدارة مجموعة شركات هانوا في كلمة له ان الشركة سوف تستخدم احدث التقنيات بمجال البناء لجعل مدينة بسماية السكنية من احدث المدن ، مستعرضا المشاريع التي نفذتها الشركة على مدى 60 عاما في مختلف القطاعات ، مبينا ان هذا المشروع هو اكبر مشروع سكني لشركة كورية خارج بلدها ، كما سيعزز المشروع العلاقات الثنائية بين الشعبين الصديقين .

والقى نائب وزير الارض والمياه والنقل الكوري مندوبا عن الحكومة الكورية الجنوبية لهذه المناسبة كلمة بين فيها التزام حكومته بدعم المشروع واعتباره رمزا متميزا للعلاقات الاقتصادية العراقية الكورية .

يذكر ان مشروع مدينة بسماية الجديدة سينفذ على مساحة (8000) دونم ، وخطط له ليكون موطن لـ(600000 نسمة) ستمائة الف نسمة ، وستتمتع المدينة بكافة متطلبات المدينة العصرية المتكاملة وفق احدث المواصفات والمعايير العالمية و ستحضى المدينة ببنى تحتية متكاملة تبدأ من شبكة طرق متكاملة الى طاقة كهربائية مستقرة مع توفير للمياه ، اضافة الى المرافق الصحية والتعليمية والثقافية والترفيهية التي ستكون جميعها في خدمة سكان المدينة الجديدة وتقع مدينة بسماية الى الجنوب الشرقي من مدينة بغداد وتبعد حوالي (10) كم من حدود مدينة بغداد على الطريق الرابط بين بغداد – كوت.
هذا وحضر الاحتفال عدد من السادة اعضاء مجلس النواب ووكلاء الوزارات ورجال أعمال وممثلين عن المنظمات والأتحادات ، فضلا عن وجهاء وشيوخ المنطقة .