رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار يوقع مذكرة تفاهم لبناء 500 الف وحدة سكنية في عموم العراق

رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار يوقع مذكرة تفاهم لبناء 500 الف وحدة سكنية في عموم العراق

خلال زيارة رسمية الى جمهورية كورية الجنوبية
رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار يوقع مذكرة تفاهم لبناء 500 الف وحدة سكنية في عموم العراق

وقع رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار الدكتور سامي رؤوف الاعرجي في سيؤول مع مؤسسة تراك الكورية الجنوبية المعروفة عالميا للتنمية والأستثمار مذكرة تفاهم لبناء (500 ) الف وحدة سكنية في عموم محافظات العراق .
ودعا رئيس الهيئة الذي يترأس وفدا من الهيئة الوطنية للاستثمار وعدد من المسؤولين ذوي الاختصاص الى جمهورية كوريا الجنوبية الشركات الكورية كافة الى الدخول للسوق العراقية من خلال الأستثمار المباشر أو الشراكات الأستثمارية مع القطاعين العام والخاص العراقي للمشاركة في العملية الاستثمارية القائمة حاليا في العراق .
واستقبل الوفد العراقي بحفاوة كبيرة من قبل المسؤولين في كوريا الجنوبية ، حيث التقى رئيس الهيئة خلال الزيارة عدد من كبار المسؤولين في الحكومة الكورية ومنهم (رئيس الوزراء ورئيس البرلمان ومستشار رئيس الجمهورية للشؤون الاقتصادية ) ، وعدداً من الوزراء ووكلاء الوزارات ورؤساء المؤسسات الحكومية ورؤساء شركات البناء والأعمار المعروفة عالمياً ، حيث عبر رئيس الوفد الدكتور سامي الاعرجي خلال تلك اللقاءات عن تقدير الحكومة العراقية لمواقف جمهورية كوريا اتجاه العراق ، مشيرا الى ان الاجتماعات التي عقدها الوفد العراقي مع الجانب الكوري كانت مثمرة وشملت مناقشة الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف القطاعات منها (الكهرباء ، الصناعة ، الاسكان و النقل ، الأتصالات ومشاريع البنى التحتية ) .
وافاد رئيس الهيئة ان من الانجازات المهمة التي تحققت خلال هذه الزيارة هو اجراء لقاء مباشر مع القطاعين العام والخاص الكوري بالاضافة الى الزيارات الميدانية التي قام بها الوفد للاطلاع على عدد من المشاريع العقارية وعلى احدث الاساليب التي توصلت لها التكنولوجيا في البناء والاعمار والتي تقوم بها كبريات الشركات الكورية الجنوبية ومنها شركة هنداي وشركة SK وشركة بوسكو ، بالأضافة الى الجهد الكبير الذي تقوم به مؤسسة (LH) لتأمين السكن اللأئق لكل المواطنين الكوريين ، موضحا ان هذه اللقاءات تأتي مكملة لسلسلة من الاجتماعات عقدتها وفود من كوريا الجنوبية زارت العراق مؤخرا مع القطاعين العام والخاص العراقي.
واعرب رئيس الهيئة عن امله بان تستثمر هذه اللقاءات الثنائية بين البلدين لتأسيس شراكات استثمارية واقتصادية في مختلف القطاعات وان يستفيد رجال الاعمال العراقيين من الخبرة الكورية في العمل ، لان المشاريع الكبيرة في العراق تحتاج الى قدرات تكنلوجية وتنظيمية عالية وهذان الامران متوفران لدى الجانب الكوري.
من جانبهم اعرب كبار المسؤولين في الحكومة الكورية الجنوبية عن سعادتهم بلقاء الوفد العراقي ، مبينين ان البلدين الصديقين يتمتعان بعلاقات طيبة على الصعيدين السياسي والاقتصادي وان الحكومة الكورية تقف الى جنب العراق حكومة وشعبا ، كما اكدو رغبة الشركات الكورية في الدخول الى السوق العراقية الواعدة وخلق شراكات استثمارية حقيقية مع القطاعين العام والخاص العراقي .

مع تحيات المكتب الاعلامي في الهيئة الوطنية للاستثمار