رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يضع الحجر الأساس لمشروع المستشفى العراقي – الألماني وكلية الطب الألمانية ببغداد

رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يضع الحجر الأساس لمشروع المستشفى العراقي – الألماني وكلية الطب الألمانية ببغداد

img44

بيان صحفي رئاسة مجلس الوزراء – المكتب الأعلامي
الاحد 12-12-2010
رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يضع الحجر الأساس لمشروع المستشفى العراقي – الألماني وكلية الطب الألمانية ببغداد

وضع دولة رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي اليوم في بغداد الحجر الأساس لمشروع المستشفى العراقي – الألماني وكلية الطب الألمانية.
وقال سيادته في كلمة القاها خلال حفل وضع حجر الأساس : تغمرنا السعادة عندما نجد مشروعا هنا ومشروعا هناك مايدل على ان عجلة الإعمار بدأت تتحرك بالإتجاه الصحيح، الأمر الذي يجعل القطاع الخاص ورجال الأعمال والإستثمار والشركات الوطنية والأجنبية تسرع وتتسابق لإدامة عملية البناء والإعمار.

وأضاف السيد رئيس الوزراء : لايمكن للدولة وحدها أن تنهض بكل متطلبات المواطن واحتياجاته ما لم يقف القطاع الخاص إلى جانب القطاع العام ، وإذا كانت الظروف في السابق وخصوصا الجانب الأمني لاتسمح للقطاع الخاص بممارسة دوره ، فاليوم ومع تحقق الأمن وتطور البلاد في مختلف الإتجاهات وفي ضوء الدستور والقوانين التي أنجزت في هذا الإطار لحماية الإستثمار وتوفير الأرضية المناسبة لنجاح هذه المهمة أصبحت الفرصة متاحة لرجالنا وكل من يريد أن يسهم في بناء البلد ، وبدأ اصحاب الشركات ورجال الأعمال بالتنافس في هذا المجال.
وتابع سيادته : اذا كان الوضع الأمني من المعوقات الكبرى لعملية البناء والإعمار ، فعلينا اليوم الحفاظ عليه وإدامته حتى ينطلق الإعمار وهذه من المهام التي نضعها نصب أعيننا من اجل عودة الشركات ورجال الأعمال .

وأكد السيد رئيس الوزراء إستعداد الدولة لدعم مجلس الأعمال الوطني العراقي ورجال الأعمال والشركات في كل ما تسعى إليه ، ولاسيما ما يتعلق بالجانب الطبي لأن العراق لم يشهد بناء أية مستشفى أو مركز صحي منذ عام 1985 رغم الثروات التي يتمتع بها ، مؤكدا ان الدولة من جانبها بدأت والمشاريع أصبحت في طور الإنشاء وليس في طور التعاقد، وان هذا المشروع يعد صرحا لايقتصر على تقديم العلاج فقط وإنما للتعليم أيضا.
وقال سيادته : هذا هو الخط الذي ينبغي أن نعمل عليه ، لأن الدولة وحدها لاتستطيع أن تؤدي كل شيء ما لم تكن إلى جانبها الشركات والمستثمرين ، لأن الدولة تتوجه لانجاز مهام السيادة وتثبيت الأمن والتشريعات والقوانين وكل ما يتعلق ببنية الدولة وترك هذا الموضوع لمؤسسات المجتمع المدني والمواطن والشركات والقطاع الخاص ، ونحن اليوم بحاجة لكل مشاريع القطاع الخاص في مختلف المجالات ، والمهم في ذلك أن يشعر المواطن بأنه شريك في بناء الدولة لأنه وفي حال توفر هذا الشعور ستنطلق الإستعدادات والمبادرات ، كما يجب علينا أن نشجع ونطور شركاتنا الوطنية وأن لانعتمد فقط على الشركات الأجنبية ، وأن ندعم مجلس الأعمال الوطني ليتواصل مع مؤسسات الدولة والعالم أيضا.
وحضر مراسم وضع حجر الأساس نائب رئيس الوزراء الدكتور رافع العيساوي ورئيس الهيئة الوطنية للإستثمار الدكتور سامي الأعرجي والقائم بأعمال جمهورية ألمانيا في بغداد ورئيس مجلس الأعمال الوطني العراقي السيد إبراهيم البغدادي والمدير
التنفيذي للمشروع الدكتور حسن حداد وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين والمسؤولين في أمانة بغداد.